SHARE
TWEET

Untitled

a guest Jun 19th, 2017 46 Never
Not a member of Pastebin yet? Sign Up, it unlocks many cool features!
  1. المشكلة ليست في لغتنا العربية، وخاصة مع لغة مثلها تستطيع أن تجد في أوعيتها التي أمدها "أجدادنا المتحجرون" أكثر من ألف وصف للسيف، وعجزنا "نحن المتطورون" عن أن نضيف إليها بضع كلمات حديثة، بل تكمن المشكلة في من يتهم اللغة بضيق أفقها ومحدوديتها بينما تتهمه اللغة بأنه: "تكاسَلَ، وفتر، وقعد، وونى، وتقاعد، وتثاقل، وتواكل، وأخلد إلى الكسل، واسترسل إلى العطلة، واستنام إلى الراحة، ورضي بالتخلف، واطمأن إلى الخمول، وأصبح ميت الحس، لا تحفزه الحاجة، ولا تستحثه الفاقة، ولا يؤلمه ناب الفقر، ولا يبالي بِالضراعة، ولا يستخشن لباس المسكنة، ولا يجد للامتهان مساً."، مشكلتنا نحن العرب الذين بتنا عاجزين –كشعوب- عن أي فعل مادمنا نعتمد على الآخر ليحضّر لنا شاينا ويصنع لنا مستقبلنا، يخرج لنا زيتنا ويبني لنا أبراجنا، يعيد رسم كلماتنا ويفسر لنا أحلامنا ويكتب لنا سيرتنا، يصنع لنا سلاحنا ويقاتل عنا عدونا ليحرر لنا أرضنا ويفك عنا حصارنا
RAW Paste Data
Top