Pastebin launched a little side project called VERYVIRAL.com, check it out ;-) Want more features on Pastebin? Sign Up, it's FREE!
Guest

Untitled

By: a guest on Aug 19th, 2011  |  syntax: None  |  size: 9.12 KB  |  views: 566  |  expires: Never
download  |  raw  |  embed  |  report abuse  |  print
Text below is selected. Please press Ctrl+C to copy to your clipboard. (⌘+C on Mac)
  1. كان لي صديق كنت قد تعرفت اليه من ايام الدراسه بعد ان انتقل الى مدينتي بعدا انقطعت علاقتنا بسبب انتقاله لمدينه ثانيه .. انتقلت بسبب توسع عملي لتلك المدينه واذا بي القاه صدفه تصافحنا وتعانقنا واصطحبته الى مكتبي وهنا بدا حديثنا عن ايام الدراسه وما الى ذلك طلب مني زيارنه للبيت بعد ان كتب لي العنوان ورقم تلفونه زرته للبيت بعد ان اتصلت به دلخنا البيت ووجدت والدته التي اذهلني شكلها لانها لم تتغير قط وكانها صبيه … سلمت عليها ورحبت بي وبعد فتره جاءت اخواته ايضا وكانو مختلفي الاعماركان والده قد توفي منذ فتره وفهمت من حديثهم انهم يواجهون صعوبات ماليه عرضت المساعده فشكروني وقالت امه انها تدبر امرعا الان … انتهت الزياره لهم واصبح يتردد علي وللمكتب وكنت ازورهم في فترات متقطعه ..ذات مره زرتهم ودار الحديث انهم يتوجهون لزياره مدينه ثانيه للسياحه .. قلت في نفسي انهم في حاجه للمال فلماذا هذا التبذير.. عرضو علي المرافقه من باب المجالمه لكني اعتذرت اصرت صديقي علاغ ذلك الا اني فهمت نضره الام انها ممانعه لمرافقتي لهم لكنه بدد هذا الاعتراض بانه قال لها انه يملك سياره لماذا لا يقلنا لهناك .. انتفضت الام كانها فرحت بذلك وقالت صحيح لماذا لاترفقنا واذا كنت مشغول يمكنك الرجوع فورا.. فهمت من هذا الكلام انها تريد استغلال الامر لصالحها .. وهنا بدا شكي في الامر ..وافقت فورا ..اتى الموعد وكنت قد حزمت اغراضي ووصلت البيت لاصطحبهم تفاجاءت انها كانت مسافره لوحدها وان البقيه لم ياتو معنا ..
  2. هنا زاد شكي بالامر ركبت معي واتجهنا لم يدر بيننا أي حديث مهم سوى تجاذب اطراف الحديث فقط عن امور بسيطه وعن عملي وهكذا امور .. وصلنا غايتنا وهنا طلبت مني ان اوصلها لفندق متوسط ليس مشهورا او معروفا جدا مثل بقيه الفنادق في المدينه .. واصلتها هناك وقالت لي انا سوف اقيم هنا لان الفندق بقع وسط منطقه ارغب ان اقضي بها بعض الاعمال ويمكنني العوده الان ..الا اني قلت لها اني سوف ابقى هنا لمده اسبوع وسوف ازورها للاطمان عليها لو احبت ذلك وافقت واخذت رقم هاتفي ..كان الشك يساروني في ما تعمل هنا وما الذي يجعلها تقيم هنا وايه اعمال هذه …اتجهت الى فندق قريب منها واقمت هناك ووجدت ذلك فرصه للراحه من زحمه العمل .. بعد يومين اتصلت وطلبت مني الحضور ..توجهت مسرعا اليها ودخلت الفندق وطلبت اعلامها بقدومي حضرت الى الصاله وكانها تمشي في بيتها مرتاحه جدا وحتى الموضفين يعاملونها بشكل عادي كانها فرد معهم ..هنا لفت انتباهي نضرت احد الموضفين اليها بشكل غريب ..المهم دعتني الى الغداء معها في مطعم الفندق وكنت ارقب تحركاته ذلك الشخص ..قالت لي انها تود الرحيل بعد غد اذا امكن ان اوصلها معي لو اني قررت الرحيل قلت لا توجد أي مشكله سوف امر لوصلك أي وقت تطلبين ..بقيت ارقب ذلك الشخص وسألتها من هذا الرجل؟ قالت انه مسؤول الصاله ..اتجه ذلك الرجل نحونا وجلس دون استأذان .. وبدا الحديث معها مباشره ..انا اسف لما حصل امس لم اقصد ان افعل ذلك ..هنا كانت هي في حرج شديد واصبح وجهها يتقلب ..غادر مسرعا وبيقت في حيرتي وسالتها ما الامر .زاجابت منكسره سوف اخبرك لكن يجب ان توعدني اولا بانك لن تخبر احد ..وافقت مسرعا لمعرفه الامر ..قالت اني امارس الشرمطه منذ مده وهذا هو موقعي لها لكي اعيل عائلتي وكان هذا الرجل يريد ان ينكني دون مقابل ورفضت .. هنا ارتاح بالي من التفكير … وضحكت وقلت ما مشكله الامر بسيط المهم دعينا ننهي الطعام ونصعد للغرفه.. فهمت قصدي وابتسمت كان هذا هو ثمن سكوتي ..صعدنا الغرفه ودخلت الحمام وخرجت واذا بها تشع جمالا وتمشي امامي بدلع مفرط لاثارتي
  3. جلست جواري وبدات تداعب جسدي وترمي كل قطع الملابس عني وكان قضيبي قد اتخذت شكل السيف بدات ترضعه بنهم وتنضر صوبي بشرمطه … وقالت اريد ان اذوق طعم النيك الحقيقي فانا اتناك هنا مقابل المال ولا احس بطعم النيك ابدا …تعال صوب صدري وارضعه بدات اقبلها في فمها واحسست بحراره انفاسها ونزلت صوب رقبتها وامسكت ببزازها وانزلت فمي عليها رضعا ومصا ارتفعت اهاتها وارسها الى الاعلى فانزلت يدي علا طيزها الابيض الجميل ورفعتها الي صوب الاريكه والقيتها هناك فاتحه ارجلها الى اقصى حد بدات اشم عطر كس ام رفيقي وقلت لها بمزاح من هنا خرج صديقي من ذلك الكس الرهيب ضحكت ورجعت تتاوه بعد ان ادخلت كل اشفار كسها بفمي ولعقت لها كسها بطرف لساني وامسكته باصابعي وادخلت لساني داخله قلبتها علا بطنها حتى العق لها طيزها وفتحته البنيه وادخلت اصبعي فيها وكانت شبه مخدره استمر التقيبل علا ضهرها وطيزها حتى ادخلت قضيبي في فتحه طيزها وهنا بدات تلعب بكسها وتصرخ ..اه ..اه.. اكثر اقوى ..الى الاخر ادخله كله ..مسكت صدرها ببيدي وهنا بدا النيك يسرع ويسرع .. اخرجته من طيزها لادخله بكسها فاصدرت اه ه ه ه ه ه ه طويله بحسره ساخنه امسكت فردات طيزها بيدي وقضيبي يضرب كسها وبيضاتي تصطدم بعنابه كسها المتدليه اخرجته وجلست علا الاريكه وركبت فوق قضيبي بعد ان امسكته بيدها ومصته مصا شديدا وادخلته بطيزها مره تانيه وصارت ترتفع وتهبط عليه وانا ممسك بصدرها بعد ان وضعت يديها علا اكتافي لتحكم الوضع تطاير شعرها وصار راسها يترنح واستكانت لفتره وقضيبي داخل طيزها وهي تدفع بجسدها الى الاسفل لتدخله كله .اخرجت قضيبي بيدها وادخلته في كسها وهنا توقفت قليلا كانها تريد قياس طوله الذي خرق كسها وانحنت بارسها صوب راسي حتى غطى شعرها وجهي بالكامل ولم اعد ارى شيئا سوى انفاسها الملتهبه بدات ترتفع وتهبط علا قضيبي وتمسك كتفي بيد وصدرها بيد لم احرك ساكنا فقد كنت تحت رحمه نيكها القوي لانها كانت هي من تنيك لا انا .. صمتت لفتره وعادت بقوه تضرب قضيبي بكسها وصعدت الصرخات منها واستمرت تنيك… بعد ان زادت وتيره الحركه من قبلها قالت خلص خلص … راح اخلص يلا بدي اذوق طعمه بكسي وصرخت وارتعشت وكنت قد افرغت مني بكسها وضمتني اليها حتى افرغت كل قطراته بكسها …… تركت موقع النيك وهي استلقت هناك ودخلت الحمام لاستحم . خرجت وكانت مخدره تماما ومسلتذه بتلك النيكه خرجت وقالت لها اتصلي بي اذا احتجت شيئا واتركي هذا العمل لانك اصبحت شرموطتي الان … بعد يوم اوصلتها الى البيت واتفقنا سويا ان نلتقي بشكل منتظم وتصبح ملكي فقط …استمرت علاقي بها لمده حمس سنوات بعدها سافرت هي وعائلتها كامله…..